أضواء الخليج

https://adwaaalkhalej.com/

أخبار لبنان والعالم

“اتصالات مكثفة”.. وهذا ما شكل “دافعاً أساسياً” لتصميم الحريري على الإستقالة!

سبق إعلان الرئيس سعد الحريري استقالته، تطورات ميدانية تمثّلت بـ”هجوم” شَنّه عدد كبير من الشبّان، قيل إنهم تابعون لحركة “أمل” و”حزب الله”، في محاولة لفتح طريق “الرينغ” المقطوعة، الّا انّ هذا الهجوم تَوسّع ليشمل المعتصمين في ساحتي رياض الصلح والشهداء، حيث عمد المهاجمون الى الاعتداء عى المعتصمين وتخريب الخيم التي نصبوها في هاتين الساحتين.

وأثار هذا الامر بلبلة سياسية، وكان صدى هذا الهجوم في منتهى السلبية في “بيت الوسط”، وقالت مصادر سياسية مواكبة لحركة الاتصالات لـ”الجمهورية” انّ “هذا التطور السلبي، الذي تمثّل بالهجوم على المحتجّين على طريق “الرينغ” وفي وسط بيروت، شَكّل دافعاً أساسياً لتصميم الحريري على تقديم استقالته، وليتحمّل الجميع مسؤولياتهم”.

وتردّد مساء أمس أنّ اتصالات مكثفة جَرت بين بعبدا وعين التينة، وكذلك على خط حركة “أمل” ـ “حزب الله”، وعلى خط “الحزب” و”التيار الوطني الحر”. فيما حصل تواصل ليلاً بين بري والحريري عبر الوزير علي حسن خليل، وتمحورت هذه الاتصالات حول مرحلة ما بعد الاستقالة.