أضواء الخليج

https://adwaaalkhalej.com/

تكنولوجيا وحركة أسواق المال

أفتتاح وحدة التكامل الحسي المتخصص في مركز سيزوبيل بدعم من السفارة الأسترالية في بيروت و جمعية لوغوس .

بحضور كل من السيدة لينا ابراهيم ممثلة رئيس جمعية لوغوس السيد زياد عبس ورئيسة مركز سيزوبيل السيدة لأطفال التوحد السيدة فاديا صافي، جرى افتتاح غرفة حسية مخصصة للأطفال هي الاولى في المنطقة للذين يعانون من التوحد في مركز سيزوبيل ، بهدف تفعيل الحواس السبعة للطفل.

تكمن أهمية هذه الغرفة في تشغيل وتحفيز مختلف المناطق الدماغية. التفاعل الحسي هو عملية تلقي المعلومات من خلال حواسنا، تنظيمها واستعمالها للقيام بالنشاطات المختلفة خلال حياتنا اليومية.

تجمع هذه الغرفة بداخلها مثيرات حسّية مختلفة كالألعاب، الإضاءة، الموسيقى وبعض وسائل الراحة حيث ستساعده على الاسترخاء والراحة.

الافتتاح الذي جرى بالتزامن مع اليوم العلمي للأشخاص ذوي الإعاقة، حضره كل من رئيس بلدية عينطورة السيد لبيب عقيقي كما اعضاء جمعية سيزوبيل وأعضاء جمعية لوغوس .
كما وشكرت السيدة فاديا صافي ، جمعية لوغوس التي دعمت هذا العمل، وكذلك السفارة الاسترالية التي رعىت هذا العمل، و أشارت الى أن القدرة على تقديم مثل هذه الخدمات في ظل الوضع الاقتصادي والاجتماعي والسياسي الضاغط، مع القليل من الدعم من الدولة، يمثل تحديًا لأكمال مسيرة سيزوبيل.
و من جهتها ،قالت السفيرة Rebekah Grindlay – ريبيكا غريندلاي أن هدف هذا المشروع هو تحفيز الأفراد المصابين بالتوحد إلى تعزيز ودعم التكامل الاجتماعي ومنحهم فرصة للاستمتاع بالحياة وكما يهدف إلى نشر الوعي العام فيما يتعلق بمرض التوحد.

كما و أجادت بعمل تلك المؤسسات لتأمين الخدمة الانسانية دون مقابل وهي تتعهد بتوفير الدعم للمنظمات المحلية في لبنان.

وأكّدت السيدة لينا ابراهيم ان جمعية لوغوس تقوم بخطوة رائدة في هذا المجال من خلال تخصيص مساحة مجهزة ومؤهلة لاستقبال أطفال التوحد ، منوّهتا بجهود و دعم السفارة الاسترالية الذي ساهمت في تجهيز هذه المساحة.
مشددتا على انها تسعى لتحقيق هدف الجمعية و هو مساعدة الشرائح الاضعف لا سيما ذوي الصعوبات.

واختتم الحفل بنخب المناسبة.